عاجل: حمدي ولد الرشيد يعلن من مراكش ترشيحه لقيادة الاستقلال .

 

 

علمنا من مصادر استقلالية حضرت الاجتماع الاخير للجنة التنفيذية لحزب الاستقلال المنعقد مساء امس الخميس بمراكش برئاسة شباط، أن الاجتماع تحول الى محاكمة سياسية لشباط وتحميله مسؤولية كل المشاكل التي يتخبط فيها الحزب سواءا منها الداخلية بين الاستقلاليين والخارجية بين اجهزة الدولة ومؤسساتها الدستورية،حيث انقلب اغلب مناصري شباط عنه باستثناء اربعة وساندوا حمدي ولد الرشيد الذي اعلن رسميا ترشيحه لقيادة الحزب مدعوما من طرف عبد الصمد القيوح بجهة سوس ماسة.

وبحسب مصادرنا فان اجتماع مراكش كان بمثابة اخر مسمار يدق في نعش شباط.بعدما خسر قلعتين انتخابيتين بالجنوب المغربي، كان لهما الفضل الكبير في هزمه لعبد الواحد الفاسي خلال المؤثمر الوطني الاخير للحزب حسب الملاحظين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *