أمام مرأى ومسمع السلطات المحلية بمراكش: صاحب مقهى يحتل الرصيف المخصص للراجلين

 

لاحديث داخل اوساط ساكنة ازلي ودوار ايزيكي والاحياء المجاورة الاعن الفوضى وقانون الغاب الذي اصبح ينهجه بعض ارباب المهن الحرة من اصحاب المقاهي والماكولات الخفيفة من خلال اقدامهم وبمباركة من السلطة المحلية واعوانها بالمنطقة على الترامي على الملك العمومي واحتلال الارصفة المخصصة اصلا للراجلين والاطفال المتمدرسين.وخير مثال على ذلك الاشغال الجارية حاليا بالمقهى المجاور لوكالة بريد بنك ووكالة وفاكاش بشارع العيون بدوار ايزيكي بمقاطعة المنارة .

حيث يسابق صاحب المشروع الزمن ليل نهار من اجل احتلال مساحة مهمة من الرصيف وضمها الى مشروعه بدون حياء اوخجل. وفي تحد سافر لكل القوانين المنظمة للتعمير والملك العام للمدينة. والغريب ان صاحب المشروع اقام جدرانا وادراجا فوق الرصيف مما تسبب في عرقلة سير الراجلين واضطرهم الى استعمال الشارع المخصص للسيارات والحافلات والدراجات النارية.وخاصة تلاميذ المدارس المجاورة(مدرسة ابن حزم وروض الاطفال التابع لمؤسسة محمد 6 للنهوض بالاعمال الاجتماعية لاسرة التعليم ) المتواجدتين على مرمى حجر من المشروع المذكور بشارع العيون بمدينة مراكش.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *