خسائر مادية فادحة في حادث انفجار 4 حافلات للركاب تابعة لشركة مغربية سياحية وسط مدينة انماس الفرنسية

 

شب حريق في 4 حافلات ركاب تابعة لشركة مغربية سياحية لنقل المسافرين والبضائع وسط مدينة “انماس” الفرنسية القريبة من جنيف ، وذلك حوالي الساعة الواحدة من صبيحة يوم السبت 25 فبراير الجاري، حيث سمع صوت انفجارات وشوهدت أعمدة الدخان في سماء المنطقة..

وذكرت وسائل الإعلام، أنه تم إغلاق المحطة لمكافحة الحريق، فيما لم ترد أنباء عن سقوط ضحايا بسبب الحادث، وأرسلت فرق الشرطة والإطفاء وسيارات الإسعاف إلى عين المكان ، ولا توجد ثمة إصابات أو قتلى نتيجة الانفجار كون الحافلات التي احترقت كانت خالية من الركاب لحظة الانفجار.. وأضافت ذات المصادر، أن خسائر مادية فادحة في بضائع المسافرين ووثائق سائقي الحافلات المحروقة التي التهمتها النيران بأكملها ، خصوصا أن البضائع المحروقة تتضمن أدوية لأمراض مزمنة ما فتئت الشركة المغربية ” أسماء سياحة” نقلها إلى المرضى بالمغرب بالمجان في عمل خيري اجتماعي قل نظيره .

وحسب أحد مسؤولي الشركة فان الحادث أصاب عددا من السائقين بنوع من التذمر بعدما التهمت النيران وثائقهم المهنية وجوازات سفرهم ، إلا أن مصالح القنصلية المغربية بليون وفور علمها بالحادث ، تجندت وقامت بمنحهم جوازات سفر مؤقتة حتى يتمكنوا من استئناف رحلاتهم المعتادة من مدينة انماس إلى مدينة الدار البيضاء رغم أن يوم الأحد هو يوم عطلة ..
ولم تستبعد ” مصادرنا ،أن يكون هذا الحادث نتيجة عمل مدبر أو حادث إرهابي ..هذا ولازالت التحقيقات جارية لتحديد أسباب وملابسات الانفجارات.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *