اعادة تمثيل جريمة قتل راح ضحيتها متشرد على يد زملائه بسيدي يوسف بن علي بمراكش

 

تم ظهر يومه الثلاثاء إعادة تمثيل جريمة القتل التي راح ضحيتها متشرد على يد زملائه أمس الاثنين بسوق الربيع بحي يسدي يوسف بن علي بحضور رئيس المصلحة الولائية للشرطة القضائية و الوكيل العام للملك وممثلين عن مختلف المصالح الامنية والقضائية.

وكانت مصالح الأمن بمراكش قد تمكنت أمس الاثنين 14 فبراير، من إيقاف ثلاثة أشخاص متورطين في ارتكاب جريمة قتل راح ضحيتها شخص يبلغ من العمر حوالي 25 سنة.

وحسب مصدر أمني، فإن المصالح الأمنية عثرت زوال أمس على جثة شاب يبلغ من العمر حوالي 25 سنة مصاب بجروح على مستوى الرأس والوجه.

وأضاف أنه وبعد القيام، بعين المكان بالمعاينات اللازمة من طرف مصالح الأمن من شرطة قضائية وأمن عمومي وشرطة علمية وأخصائيي مسرح الجريمة، وإجراء أبحاث وتحريات واسعة النطاق، تم إيقاف ثلاثة أشخاص مشتبه فيهم تتراوح أعمارهم ما بين 20 و25 سنة.

وأشار المصدر ذاته إلى أن التحريات أبانت أن كلا من الهالك والأشخاص الموقوفين كانوا مدمنين على الكحول الحارقة.

وقد تم إخضاع المعنيين بالأمر لتدابير الحراسة النظرية من أجل تعميق البحث تحت إشراف النيابة العامة قبل تقديمهم للعدالة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *