خطير: ويستمر مسلسل الاعفاءات من المسؤولية الادارية والتربوية بوزارة التعليم بجهة مراكش أسفي

 

 

بعد قرار وزارة التربية الوطنية القاضي باعفاء عبد الحكيم الحجوجي من مهامه على راس المديرية الاقليمية لوزارة التعليم بقلعة السراغنة يوم السبت الماضي لاسباب غير مبررة.تفاجات الشغيلة التعليمية اليوم الاثنين بقرارين جديدين يقضيان باعفاء مفتش للتوجيه التربوي ومدير مدرسة الامام مسلم من مهامهما الادارية والتربوية.

وقد نزل هذا القرار كالصاعقة على المهتمين بالشان التعليمي والتربوي بمراكش بالنظر الى كون الاطارين المعفيان من مهامهما مشهود لهما بالجدية والكفاءة في العمل والتدبير التربوي حسب شهادات من ذوي الاختصاص. ولم تستبعد مصادرنا بان تكون الانتماء الى احدى الجماعات الدينية غير المعترف بها كالعدل والاحسان سببا رءيسيا وراء هذه السلسلة من الاعفاءات بدليل ان القطاع النقابي لجماعة عبد السلام ياسين اصدر بلاغا تضامنيا مع الموقوفين من مزاولة المسؤولية بقطاعات همت لحد الساعة مهندسين ومتصرفين ومديرين اقليميين ومفتشين ومقتصدين ورؤساء مؤسسات تعليمية. حيث اعتبرت الجماعة المذكورة هذا الاجراء شططافي استعمال السلطة وخرقا للقوانين الجاري بها العمل في مجال الشغل والوظيفة العمومية.وللمواثيق المؤطرة لحقوق الانسان.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *