المنصوري ولمريني ومشفوع يتنازلن عن تعويضات البرلمان وإخوان بلقايد يحبون المال “حبا جما”

 

علمت كلامكم من مصدر عليم ، أن برلمانيات حزب البام بمراكش، فاطمة الزهراء المنصوري وزكية لمريني وحياة مشفوع، تنازلن عن تعويضات البرلمان الشهرية والتي بلغت 14 مليون سنتيم عن ثلاثة ايام من العمل تحت قبة البرلمان، فيما أمدت ذات المصادر او تم ان العمدة العربي بلقايد لم يصدروا اي قرار في هذا الشأن ووصفتهم بأنهم يحبون المال حبا جما ولن يتنازلوا عن تعويضاتهم.

وكان حزب الأصالة والمعاصرة قد قرر دعوة جميع نوابه البرلمانيين إلى التنازل عن تعويضاتهم الشهرية عن الفترة السابقة التي كان خلالها مجلس النواب المغربي في حالة عطالة.

وبحسب بلاغ للحزب فإن  هذا القرار يأتي إيمانا من حزب الأصالة والمعاصرة بمبدأي ربط المسؤولية بالمحاسبة، والأجر والتعويض المستحق مقابل العمل. حيث اعتبر الحزب أن التعويضات الشهرية للنواب لا تكون مستحقة إلا ابتداء من تاريخ الشروع في أداء المهام البرلمانية التي انتخب لأجلها النواب من طرف الموطنات والمواطنين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *