السفيرة البرتغالية بالمغرب تترأس ورشة دراسية حول مدينة اسفي بدار المنتخب لجهة مراكش اسفي.

​​في اطار التعاون المتبادل بين جهة مراكش اسفي والمندوبية الجهوية للثقافة مراكش اسفي وجامعة القاضي عياض من جهة وبين هذه الاخيرة وجامعة ايفودا بالبرتغال احتضنت دار المنتخب ورشة عمل دراسية حول موضوع: ” أسفي ذاكرة المستقبل: تاريخ مدينة بحرية – ملتقى الثقافات من أجل تسجيل المدينة بلائحة التراث العالمي لليونيسكو”، يومي الثلاثاء والابعاء 06 و07 دجنبر 2016. اطرها اكاديميون ومنتخبون و مسؤولون اداريون و خبراء مغاربة وبرتغاليين متخصصين في التاريخ والتراث والثقافة. وتهدف هذه الورشة الى اعادة الاعتبار وإحياء النقاش حول الأهمية التاريخية لمدينة أسفي، ووضع برنامج عمل يهدف الى :

 تقديم حصيلة النشاط السابق
 مناقشة المحاور الأربعة المقترحة بمشروع “ذاكرة المستقبل “.
 تشكيل الفرق والمؤسسات التي ستشارك بكل محور من محاور المشروع.
 اعداد ميزانية وجدولة زمنية لتنفيذ المشروع.
 توقيع اتفاقية التعاون الخاص بالمشروع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *