رضوان خيرات في زيارة مفاجئة لسيدي الزوين والساكنة تتنفس الصعداء.

2 18

 

في إطار استراتجيةالوزارةالوصية والمخططات الجهوية الجديدة المستمدة من روح وفلسفة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية الرامية إلى النهوض بالقطاع الرياضي والشبابي بجهة مراكش أسفي وما يتطلبه ذلك من مخططات وبرامج تأهيلية للبنيات التحتية واللوجستيكية لمختلف المرافق السوسيوتربوية والرياضية بالجهة المذكورة.

بادر رضوان خيرات المندوب الجهوي لوزارة الشباب والرياضة بجهة مراكش أسفي يوم الثلاثاء الماضي بالقيام بزيارة مفاجئة لدار الشباب بجماعة سيدي الزوين باقليم عمالة مراكش الى جانب الملعب الرياضي والمركزالسوسيوتربوي بنفس الجماعة. الزيارة المباغثة التي قام بها رضوان خيرات رفقة الحاج عبد الواحد بلمو المسؤول الإقليمي للطفولة بالمندوبية وسعيد الزوين المسؤول الجهوي للشباب إلى جانب رؤساء المصالح المعنية. أسفرت حسب شهادات ساكنة المنطقة عن نتائج ايجابية تمثلت على الخصوص في إعادة تهيئة دار الشباب وتجهيزها بالوسائل البشرية وواللوجستيكية الضرورية.

بالإضافة إلى إعادة تأهيل وإصلاح الملعب الرياضي وبناء سياج واقي بينه وبين دار الشباب. كما طالب خيرات من خلال الاجتماعات التي عقدها مع قائد المنطقة ورئيس الجماعة والاطارات المدنية النشيطة بجماعة سيدي الزوين بانخراط الجميع في المبادرات التنموية التي يقودها الرياضي والمربي الأول جلالة الملك محمد السادس في مختلف المجالات والمناطق خدمة للعنصر البشري المغربي الذي يعتبر المحرك الرئيسي لكل نهضة تنموية مستدامة منشودة. محمد موقس

Loading...