120 مهاجر غير نظامي من دول جنوب الصحراء يقتحمون السياج الحدودي وصلون إلى سبتة المحتلة

 

تمكن حوالي 120 مهاجر يتحدرون من دول جنوب الصحراء، على الساعة التاسعة صباحا من يوم السبت 23 أبريل 2016، من الوصول إلى مدينة سبتة المحتلة عبر بلدة بليونش مستغلين في ذلك مرحلة التغيير الصباحية لرجال القوات المساعدة ( قوات شبه عسكرية ) المغربية وتحسن الأحوال الجوية بتراجع المد البحري.

وحسب المعطيات التي حصل عليها مرصد الشمال، فإن الاقتحام شارك فيه حوالي 300 مهاجر من جنسيات مختلفة، تم ايقاف حوالي 50 منهم من طرف السلطات المختصة أغلبهم إصابتهم خفيفة فيما تم نقل حوالي 6 مهاجرين إلى المستشفى المدني الحسن الثاني بمدينة الفنيدق لتلقي العلاجات.

وكانت القوات المساعدة المغربية والدرك الملكي تحت إشراف ولاية الجهة بطنجة تطوان الحسيمة قد قامت بأكبر حملة مداهمة للمهاجرين للغابات والأحراش المجاورة للمدينة المحتلة استمرت زهاء ستة أشهر.

ويأتي الاقتحام الجديد للسياج الحدودي الفاصل بين التراب المغربي والمدينة المحتلة من بلدة بليونش لتكشف فشل السياسة الأمنية المتبعة منذ مدة حيث يدفع المغرب بالمئات من عناصر الدرك والقوات المساعدة الى القيام بطوق امني حول المدينة المحتلة فيما تعرف محاولات الاقتحام من طرف المهاجرين تطورا ملحوظا

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *