كومندو دركي يكتشف أكبر كمية من الحشيش بالبيضاء ورؤوس كبيرة ستسقط

 

 

أدت تحريات حوالي 50 دركيا من مختلف التخصصات، مرفوقين بكلاب مدربة، صباح اليوم (الاثنين)، إلى اكتشاف مستودع كبير تابع لشركة متخصصة في تصنيع النسيج بالحي الصناعي البرنوصي، تبين أن لها علاقة بجرائم تهريب المخدرات عبر المعبر الحدودي “الكركارات”.

وحجزت عناصر الدرك الملكي، بتنسيق مع المركز القضائي لعين السبع، أزيد من أربعة أطنان من مخدر “الشيرا”، بالمستودع ذاته.
وبتعليمات من النيابة العامة المختصة، جرى تفتيش دقيق لمستودع الشركة عثر إثره على كميات مهمة من مخدرات مخبأة بطريقة احترافية، وتبين أنها كانت معدة لتهريبها إلى وجهة مجهولة.
وشددت المصادر على أن الدرك الملكي لم يوقف أي شخص أثناء مداهمة الشركة، وأنها تكتري المستودع من شخص آخر، إذ إلى حدود ظهر أمس اقتصرت الأبحاث والإيقافات على الناقلين، فيما مدبرو عمليات التهريب الدولي للمخدرات، لم تطلهم بعد أيادي الدرك.

في الواجهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *