مرة أخرى العمدة بلقايد ( يتطاول) على الجسم الصحفي بمراكش وحقوقيون يعتبرون إجراءه تحجيما للصحفيين

 

استغربت الجمعية المغربية لحقوق الانسان فرع المنارة ، قرار عمدة مدينة مراكش ، محمد العربي بلقايد ،منع الصحافيين من التقاط الصور لدورة فبراير 2016 للمجلس الجماعي لمراكش، التي افتتحت اليوم 04 فبراير بقاعة الاجتماعات التابعة للمجلس الجماعي الكائنة بشارع محمد السادس ، معتبرك القرار تحجيما لحق الصحفي في المعلومة، ومتابعة وتغطية دورات المجلس.

وقال الجمعية الحقوقية ،  ان رئيس المجلس الجماعي لمدينة مراكش، علل منعه هذا بوجود بند في النظام الداخلي يمنع الصحفيين من التقاط الصور. وبعد هذا الاجراء احتج العديد من الصحفيين، وهناك من غادر قاعة الاجتماع.

واعتبرت الجمعية  ان السند المعتمد عليه من طرف المجلي ليس ذي حجية ولا يلزم الصحفيين والمواطنين المتابعين لاشغال دورة المجلس، التي من المفروض ان تكون علنية ومفتوحة. وبالتالي فمنع الصحفيين من التقاط الصور مشوب بالعيب والشطط على اعتبار ان الصورة من مكونات الخبر وقد تشكل خبرا في حد ذاته، وبالتالي فالمجلس الجماعي لمراكش مطالب بالتراجع عن مثل هذه الإجراءات وتعديل نظامه الداخلي ليتمشى وقاعدة الحق في المعومة والحرية في استقائها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *