قاصرون مغاربة في ستوكهولم يتعرضون لاعتداءات من طرف مجموعات تنتمي للحركة النازية الجديدة

0 35

 

تعرض مراهقون وأطفال مغاربة يعيشون في شوارع العاصمة السويدية ستوكهولم ، يوم الجمعة ، لاعتداءات من طرف مجموعات تنتمي للحركة النازية الجديدة .

وذكرت صحيفة ” أفتونبلاديت” السويدية ، نقلا عن شهود عيان ، أن عشرات الأشخاص المقنعين ، هاجموا أشخاصا بملامح أجنبية وسط المدينة ، ووزعوا منشورات تطالب ب”معاقبة أطفال الشوارع المنحدرين من بلدان شمال أفريقا العقاب الذي يستحقون “.

ومن جهتها ذكرت الصحف السويدية أن السلطات كانت على علم بمشروع الهجوم على المهاجرين القاصرين الذين يعيشون في ستوكهولم ، بدون عائلات. ولذلك نشرت وحدات لمكافحة الشغب ، كما قامت طائرات مروحية بالتحليق فوق وسط المدينة . لكن لم يتم اعتقال سوى عدد محدود من الأشخاص .

يذكر أن حوالي 163 ألف لاجئ تقدموا بطلبات لجوء في السويد . وقد أعلن وزير الداخلية ، أندريس إيكمان ، أنه سيتم طرد حوالي نصف هؤلاء اللاجئين .

ويعيش نحو 400 قاصر مغربي في مدينة ستوكهولم ، بالقرب من محطة القطار حيث يقوم بعضهم بعمليات سرقة واعتداءات .

وقد اتفق المغرب والسويد ، مبدئيا، في الأسبوع الماضي ، خلال زيارة رئيس مجلس النواب رشيد الطالبي العلمي لستوكهولم ، على ترحيل هؤلاء القاصرين إلى المغرب .

كلامكم/ برلمان كوم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.