محاولة اشعال الصراع بين العدل والاحسان والعدالة و التنمية أسلوب “استبدادي”

 

قال فتح الله أرسلان ، الناطق الرسمي باسم جماعة العدل و الاحسان ، ” لا يوجد أي توتر بيننا وبين الاخوة في العدالة و التنمية و لا مع أي حزب سياسي اخر ،نعم ،هناك اختلافات كبيرة في التقدير السياسي والمواقف والمواقع، كما قد تتخلل ذلك مناسبات تتسم بالتعبير الصريح و الواضح اتجاه بعضنا البعض و قد تكون فيها بعض القسوة في النقد أحيانا ، لكنها تبقى محدودة و غير رسمية “.

وأكد أرسلان في حوار له على جريدة المساء ، أنهم في أتم الوعي، بالمحاولات التي تسعى الى توظيف الموضوع لإشعال نار الصراع بين الجماعة و حزب العدالة و التنمية انطلاقا من الأسلوب الاستعماري “فرق تسد” ، الذي بنى قوته على ضعف المجتمع و فرقة قواه .

وأضاف أرسلان في جواب له حول امتناع الجماعة عن اعلان العدد الحقيقي لمنتسبيها ،ان الجماعة تخشى التضيق على أعضاءها، معتبرا انه لو سمح للجماعة بالعمل العلني و الشرعي ومن الاستفادة من إمكانيات الدولة ، لعرف الجميع هذه المعطيات.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *