ها علاش قرر بنكيران طرد الملياردير “محمد رضى” من حزبه ومعاقبة “حامي الدين

 

اكتشف أخيرا رئيس الحكومة و الأمين العام لحزب العدالة والتنمية عبد الإله بنكيران، أن لديه حكومة ظل تشتغل في الخفاء داخل حزبه بقيادة الملياردير محمد رضى، ما أغضب كثيرا رئيس الحكومة، الذي طلب من قيادة الحزب طرد هذا الأخير ومعاقبة قياديين آخرين يشتغلون معه من ضمنهم عبد العالي حامي الدين.

رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران، اكتشف أن بعض المعلومات والأخبار التي تنشرها جريدة يومية متعاطفة مع حزبه، هي تسريبات من بعض القياديين خاصة محمد رضى الذي يعمل في الخفاء وعبد العالي حامي الدين.

بنكيران لدى علمه بالأمر انفجر غضبا خلال اجتماع حزبي، وطالب بالتشطيب على محمد رضى وكل المتورطيثن معه من صفوف الحزب. وهو ما سيناقشه الحزب في الأيام القليلة المقبلة، وذلك حسب ما أوردته جريدة الأخبار في عدد اليوم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *