ثانوية ابن يوسف بمراكش تنظم أسبوعا ثقافيا حافلا يربط الماضي بالحاضر

تحت شعار ( حضارة المعهد وأصالة الثانوية ) تنظم ثانوية ابن يوسف للتعليم الأصيل بمدينة مراكش خلال الفترة المتراوحة مابين 31 مارس الجاري و 3ابريل القادم،أسبوعا ثقافيا حافلا بالأنشطة الثقافية والتظاهرات الفنية والاجتماعية بمشاركة نخبة من الفعاليات الثقافية والفنية والإعلامية بالمدينة الحمراء .

وتهدف هذه التظاهرة الى التعريف بثانوية ابن يوسف الأصيلة وباعلامها ودورها في مجال نشر الفكر والثقافة وعلوم الدين الاسلامي الحنيف ، بالاضافة الى انفتاحها الدائم على أفق الحداثة الفكرية كامتداد راسخ ومتواصل بأصالة الهوية الوطنية وانتفاخها علاوة القيم الكونية السامية ، بدليل اختيارها من طرف منظمة العفو الدولية للانخراط في مشروع المدارس الشيقة لحقوق الانسان ، وذلك لاعتبارها المؤسسة التعليمية الوحيدة من العالم العربي والإسلامي من بين 16 مؤسسة تعليمية تمثل القارات الخمس.

كما يهدف المنظمون لهذا الملتقى الثقافي الربيعي الى ربط جسور التواصل بين الماضي والحاضر ، وخلق لحظات تواصل حميمية بين أجيالها المتعاقبة وتحسيس الجيل الحالي بالصورة المشرقة لما أنتجته هذه المعلمة من أطر وكفاءات بمختلف التخصصات العلمية والمعرفية.

وفي تصريحه ل (كلامكم ) قال الحافظ سجود ، مدير ثانوية ابن يوسف للتعليم الأصيل ، بأن هذه التظاهرة الثقافية الربيعية هي بمثابة محطة تاريخية للتعريف بدور هذه المعلمة العلمية والتعليمية وما لعبته من ادوار في مجال التربية والتكوين والحفاظ على الهوية الاسلامية وتربية الناشئة على المواطنة والتعلق بالتوابث الوطنية المقدسة ، موضحا بان ثانوية ابن يوسف خرجت من رحم جامع ابن يوسف سنة 1957، وبمبادرة من الملك الراحل محمد الخامس، تم تأسيس ثانوية تحت اسم محمد ابن يوسف بالفضاء المتواجد بين جامع الكتبية وعرصة مولاي عبد السلام بالمدينة العتيقة. حيث كانت ومازالت تعنى بالتعليم الأصيل والعصري بإسلاكه الثلاث ، وتخرج منها خيرة الاطر والكفاءات لتوي تزخر بها الادارة المغربية الى يومنا هذا ، أمثال الشاعرة مليكة العاصمي والنقباء ، ادريس ابو الفضل ، عبد الصادق أيت معطى الله ، ومحمد الحمومي ، ومسعود مصلي رئيس الغرفة الجنائية الابتدائية بمحكمة الااستئناف ، واحمد المزوق، قاضي بنفس المحكمة، رحال الحكيم ، رئيس المحكمة الابتدائية بان جرير سابق وغيرهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *