الشطط في استعمال السلطة يتسبب في سقوط أحد العمال مغمى عليه داخل الراديما

0 12

تعيش شغيلة الوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء بمراكش ( راديما)، على إيقاع اجواء مشحونة يطبعها التوتر والاحتقان، داخل مختلف المصالح للوكالة.

وبحسب مصادر مطلعة بخبايا المطبخ الداخلي لراديما، فإن الشغيلة والأطر الإدارية لهذه المؤسسة الحساسة وجدت نفسها منذ مدة تحت وطأت مجموعة من الضغوطات النفسية والمضايقات المهنية بفعل سلوكات بيروقراطية لإحدى المسؤولات التي تتمتع بنفوذ اداري لامحدود ، هذه الاخيرة ما لبتت في كل  وقت ومناسبة تستصدر استفسارات وتنبيهات الواهية ضد فئة من الاطر والمستخدمين الذين يشهد لهم الجميع بالكفاءة والجدية والتفاني في العمل .

وبحسب ذات المصادر، فإن تمادي هذه المسؤولة التي تصفها الشغيلة بالمرأة الحديدية في هذه السلوكات الاستفزازية والشطط في استعمال السلطة، كانت له نتائج وخيمة على الأجواء النفسية والمهنية للشغيلة داخل الوكالة، كان آخرها سقوط أحد الاطر الإدارية مغمى عليه داخل مقر عمله مما استدعى نقله على وجه السرعة الى احدى المصحات الخصوصية لإخضاعه للعلاج، حيث كشفت النتائج الطبية إصابته بانهيار عصبي وصدمة نفسية قوية  بسبب توصله باستفسار اداري ذي صبغة بوليسية من المسؤولة المذكورة- بحسب مصادرنا-.

الى ذلك، تستعد مجموعة من الاطر الغيورة على القطاع لتوجيه شكايات الى وزير الداخلية ووالي جهة مراكش بصفته رئيس المجلس الاداري للوكالة من أجل إيفاد لجنة للتحقيق في مختلف الخرقات التي فاحت رائحتها، لاسيما ما يجري ويدور في العمليات المتعلقة بالمشتريات ووسائل التمويل اللوجستيكي وإبرام عقود الاكرية  والوقود وتزويد السيارات بقطاع الغيار.

وفي اتصال هاتفي برشيد بنشيخي ، المدير العام للوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء بمراكش، لاستقراء رأيه في هذه المؤخذات ظل هاتفه الشخصي يرن دون جواب رغم النداءات الهاتفية المتكررة.

Loading...