بسب أزمة زيت المائدة.. الجزائريون يتدافعون أمام المحلات التجارية (فيديو).

0 178

كلامكم/ وكالات

 

تداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي مقاطع فيديو وصور تظهر بعض من مظاهر الأزمة الكبيرة  التي تعيشها الجزائر بسبب زيت المائدة، وشهدت بعض المحلات التجارية حوادث تدافع كبير بين الجزائيريين من أجل الحصول على هذه المادة الغذائية، كما جرى تصوير المواطنين وهم يشترون كميات كبيرة منها.

ويعود سبب هذه الأزمة إلى رفض التجار بيع زيت المائدة، بعد قرار وزارة التجارة الجزائرية القاضي بفرض الفواتير، وهو ما أدى حسب رئيس جمعية التجار إلى مضاربات وعمليات شراء ضخمة من قبل المستهلكين.

وفي خضم هذه الأزمة، وجه رئيس الفدرالية الجزائرية للصناعات الغذائية، خالد بلبل،  اتهامات إلى التجار بالتسبب في الأزمة. وقال، في تصريح لوكالة الأنباء الرسمية، إن تذبذبات التموين بزيت المائدة التي شهدها مؤخرا السوق الوطني تسبب فيها تجار التجزئة الذين يرفضون فوترة مقتنياتهم لدى بائعي الجملة.

وأضاف أن “السبب الحقيقي وراء هذه التذبذبات هو “رفض” هؤلاء التجار تطبيق تعليمات مصالح وزارة التجارة القاضية بإلزامية فوترة التعاملات المحققة من طرف كل مموني السوق على كل المستويات، لكون التعاملات بالفاتورة تخضع للضريبة، وعليه فإن هامش ربحهم يصبح ضعيفا إذا ما اشتروا الزيوت بالفواتير، لأن سعرها مقنن من طرف الدولة”.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.