اقليم الرحامنة ينعي ابنه البار الفقيد مصطفى الشرقاوي رئيس المجلس الإقليمي

0 195

كلامكم

بوفاة الاستاذ مصطفى الشرقاوي رئيس للمجلس الإقليمي لولايتين،والرئيس السابق ايضا لجماعة المحارة بإقليم الرحامنة،واحد ابرز الفاعلين السياسيين فيه منذ ثمانينيات القرن الماضي.اضافة الى كونه من الاطر التي تتميز بالكفاءة ونظافة اليد،يكون اقليم الرجامنة قد فقد أحد أبنائه البررة والغيورين والذي ضحى بالغالي والنفيس من أجل أن تكون الرحامنة في مصاف الأقاليم الصاعدة والواعدة،دون كلل ولا ملل.

وقد ظل الفقيد  الى اخر حياته حاضرا بقوة في المشهد السياسي بالاقليم ومن موقع المسؤولية على حساب صحته وراحته واسرته، وقد عرف الرحمانيون والرحمانيات الفقيد  مصطفى الشرقاوي  الصديق المخلص و الوفي،والعاشق للحياة،كان رغم فارق السن يستشير الشباب  ويناقشهم في امور كثيرة منها امور تتعلق بتدبير الاقليم وشؤونه.كما كان ايضا يستأنس برائهم دائما رحمة الله عليه.
الفقيد  العزيز مصطفى الشرقاوي يعتبر كذلك من أحد الاطر الفوسفاطية الكبيرة التي اعطت الشيء في مجال اشتغاله.
فنم مطمئنا قرير العين السيد مصطفى الشرقاوي لانك أديت الرسالة على الوجه الاكمل رغم حجم الخسارة الكبيرة التي تكبدتها اسرتك الصغيرة والكبيرة.فلله ما اعطى ولله ما اخد.وانا لله وانا اليه راجعون.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.