إنقطاع الكهرباء تخرج ساكنة دوار السراغنة بمراكش للإحتجاج

0 196

كلامكم

دفع عدم رد مدير الكتب الوطني للكهرباء بمراكش على اتصالات ممثلي السكان بدوار السراغنة بمقاطعة جليز بمراكش،  بسبب انقطاع الكهرباء عن منازل الساكنة،  إلى غضب كبير وتذمر  في صفوفهم.

وقد عاش حي دوار السراغنة، التابع للملحقة الإدارية رياض السلام ، بمقاطعة جيليز، ليلة الثلاثاء 19 يناير الجاري، على وقع حالة إحتقان وسط ساكنته،بسبب الإنقطاع المستمر للكهرباء.

وأفادت الساكنة والمستشارون الجماعيون (  سعيد آيت المحجوب و رشيد الشينوي  و الحسين أهل فضل الله) أن المنطقة تعاني منذ سنين مع الإنقطاعات المتكررة للتيار الكهربائي، حيث كانت 14 ساعة التي إنقطع فيها هذا اليوم، بمثابة النقطة التي أفاضت الكأس، لتدفع الحي بأكمله للخروج للإحتجاج.

و طالبت الساكنة بضرورة تدخل والي جهة مراكش آسفي، لوضع حد لمعاناة الساكنة مع الإنقطاعات المتكررة، وكذلك تسهيل الإجراءات المسطرية فيما يخص تسليم شواهد الربط، مبرزة أن لا  يعقل أن يتكون منزل من ثلاثة طوابق، وتقطنه مجموعة من الأسر ولا يسمح لهم بإدخال عداد إضافي.

وكشف أحد الساكنة بأن الضيعات الفلاحية المتاخمة للدوار والتي تعتمد في نشاطها على تربية الماشية، تكبدت خسارة مادية لمرات عديدة بسبب فساد الألبان التي تعتبر مصدر دخلها، ناهيك أن الضرفية التي تعيشها بلادنا إثر إنتشار فيروس كوفيد 19، وهو ما حتم ضرورة إعتماد التعليم عن بعد، تسبب للتلاميذ و الطلبة في ضياع فرصة التحصيل الدراسي على الوجه المطلوب..

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.